استنفار أمني بشمال سيناء في ذكرى التحرير تحسبًا لأعمال «إرهابية»

قالت مصادر أمنية مصرية إنّ قوات الأمن بمحافظة شمال سيناء شددت من حالة الاستنفار الأمني، اليوم السبت، في ذكرى تحرير سيناء، تحسبًا لوقوع أي أحداث «إرهابية».

ويوافق، اليوم السبت، الذكرى الثالثة والثلاثين لتحرير سيناء.

ونقلت «وكالة أنباء الشرق الأوسط» عن المصادر قولها إن القوات تقوم بإطلاق الطلقات التحذيرية والكاشفة بكثافة من مختلف الأكمنة والارتكازات الأمنية بمدينة العريش ومختلف مدن المحافظة، إلى جانب إغلاق مداخل ومخارج المحافظة.

كما تقوم الدوريات المتحركة بمراقبة الأوضاع الأمنية وتطبيق قرار حظر التجوال منذ الساعة السابعة من مساء الجمعة، إلى جانب تكثيف المرور داخل المدن وفي أطرافها ورصد أي تحركات.

وأشارت المصادر إلى أن قوات الأمن مستمرة في عمليات التمشيط والمراقبة، تتبعها الحملات الأمنية المستمرة في مداهمة البؤر «الإرهابية».

المزيد من بوابة الوسط