وزير: لا زيادة في أسعار منتجات البترول خلال العام الجاري

نفت السلطات المصرية إجراء أية زيادة في أسعار منتجات البترول خلال العام الجاري.

وقال وزير البترول والثروة المعدنية المصري، المهندس شريف إسماعيل: «لا يوجد أي تفكير في زيادة أسعار بيع المنتجات البترولية من بنزين وسولار وبوتاجاز وغاز طبيعي خلال العام الجاري»، مشيرًا إلى أنَّ خطة إعادة هيكلة دعم المنتجات البترولية، المخطَّط تنفيذها على مدار خمس سنوات تستهدف توصيل الدعم إلى المستحقين دون المساس بمحدودي الدخل.

وأكد إسماعيل انتهاء قطاع البترول من الإجراءات اللازمة لتوفير احتياجات الكهرباء من الوقود خلال فترة الصيف، كما أكد التعاقد على مركب ثانٍ لاستقبال شحنات الغاز المسال قبل شهر أغسطس المقبل بهدف توفير احتياجات القطاع الصناعي من الغاز، وفق موقع «أصوات مصرية» التابع لمؤسسة «رويترز».

وأضاف الوزير خلال المؤتمر الصحفي، الذي عقده مساء أمس الأربعاء، أنَّ الشركة القابضة للغازات الطبيعية تقوم حاليًّا بإعداد عقد موحَّد لإتاحة استخدام الشبكة القومية للغازات الطبيعية للقطاع الخاص لإتاحة الفرصة له لتوفير احتياجاته من الغاز من الأسواق المختلفة.

وأوضح المهندس شريف إسماعيل أنَّه يُجرى حاليًّا تنفيذ عدد من المشاريع الخاصة بالبحث عن البترول والغاز وتنمية الاكتشافات الجديدة باستثمارات تقدَّر بحوالي 25 مليار دولار على مدار السنوات الخمس المقبلة، وأنَّه بتنفيذ هذه المشروعات سوف تحقِّق مصر التوازن بين احتياجاتها وإنتاجها من الغاز الطبيعي، لافتًا إلى استمرار القطاع في توفير احتياجات الدولة من المنتجات البترولية بغض النظر عن مستحقات قطاع البترول لدى هذه الهيئات.

 

المزيد من بوابة الوسط