تأكيدًا لانفراد «بوابة الوسط».. اختطاف موظف إداري بالسفارة المصريَّة في صنعاء

أعلن سفير مصر في اليمن، يوسف الشرقاوي، المتواجد حاليًا بالقاهرة، عن احتجاز أحد الأجهزة الأمنيّة في صنعاء موظفين مصريين اثنين من العاملين في المركز الثقافي المصري والسفارة المصرية بصنعاء.

وكانت «بوابة الوسط» قد انفردت السبت الماضي «11 أبريل» بخبر اختطاف موظف إداري بالسفارة المصريّة في صنعاء رفقة موظف آخر؛ نقلاً عن أقارب الموظف، لكنَّ الناطق باسم الخارجية المصريّة السفير بدر عبدالعاطي نفي حدوث الواقعة آنذاك، مدللاً على ذلك بأن السلطات المصريّة أجلت كافة العاملين بالسفارة منذ بدء العمليات العسكريَّة.

ونقل موقع «أصوات مصريّة» عن الشرقاوي، اليوم الأربعاء، أن أحد المحتجزين المصريين مواطن محلي لديه الإقامة ومتزوج من يمنية، لافتًا إلى أنَّ جهة أمنية في صنعاء هي من قامت باحتجاز الموظفين وليست جماعة الحوثيين، بسبب بعض الأمور الإدارية التي قد تتعلق بالتأشيرات الخاصة بخروجهما.

وأشار السفير المصري في اليمن إلى وجود اتصالات عدة على مدار الساعة لمحاولة الإفراج عن الموظفين المحتجزين.

وطالبت سفارة اليمن بالقاهرة، في بيان، الجهات المعنية في صنعاء بسرعة التدخل لإطلاق سراح المواطنين المصريين فورًا، والسماح لهما بمغادرة صنعاء والعودة إلى بلادهما.