الأمن يهزم الإرهاب في موقعة «شم النسيم» بمصر

أحبطت قوات الأمن المصريّة عدة محاولات إرهابية لإحداث توتر بالتزامن مع الاحتفال بعيد الربيع، من خلال زرع عبوات ناسفة بجوار المنتزهات العامة بالقاهرة.

وأفاد مدير شرطة المفرقعات بالقاهرة، اللواء علاء عبدالظاهر، بتلقي 12 بلاغًا بوجود عبوات هيكلية تم تفكيكها بأنحاء متفرقة من العاصمة، كان آخرها أمام مسجد الفتح بميدان رمسيس.

وأشار عبدالظاهر، وفقًا لـ«بوابة الأهرام»، إلى تلقي 12 بلاغًا بالعثور على أجسام غريبة بمناطق متفرقة بالعاصمة، لافتًا إلى أن شرطة المفرقعات وجّهت على الفور خبراء المفرقعات للتعامل مع جميع البلاغات.

وأضاف أن جميع البلاغات تبين أنها سلبية، عبارة عن مواسير وأسلاك موصلة بتايمر دون مواد متفجرة، هدفها إثارة الرعب لإفساد فرحة المصريين في الاحتفالات بعيد المسيحيين وشم النسيم.

وفي سياق متصل، تمكن خبراء المفرقعات بالقاهرة من تفكيك عبوتين هيكليتين عُثر عليهما، الأولى داخل الحديقة الدولية بمدينة نصر، والثانية أمام حديقة العرب بشارع جسر السويس (شرق العاصمة).

وفي وسط القاهرة، فكك خبراء المفرقعات بمنطقة حدائق القبة عبوتين هيكليتين خاليتين من أي مواد متفجرة، بعدما تلقت غرفة الحماية المدنية بالقاهرة بلاغًا من المواطنين بالعثور على جسمين غريبين بالمنطقة، وانتقل فريق من خبراء المفرقعات إلى موقعهما.

ولم تسفر أي محاولات للجماعات المسلحة عن وقوع خسائر بشريّة خلال الساعات الأولى لاحتفال المصريين بعيد شم النسيم.

وشهدت محافظة شمال سيناء موجة عنف غير مسبوقة، أمس الأحد، من خلال ثلاث عمليات إرهابية فُجائية متفرقة بالمحافظة تبناها تنظيم «ولاية سيناء» التابع لتنظيم «داعش»، أسفرت عن مقتل 13 فردًا تابعًا للقوات المسلحة والشرطة وإصابة العشرات.

المزيد من بوابة الوسط