الأمن التونسي يقبض على زعيم كتيبة «أبومريم» الإرهابية

ذكرت تقارير إعلامية في تونس، اليوم الاثنين، أنَّ الأجهزة الأمنية ألقت القبض على زعيم كتيبة «إرهابية» قرب منتجع الحمامات السياحي، كانت تخطِّط لعمليات إرهابية في المنطقة.

وأفادت إذاعة «موزاييك» الخاصة بأنَّ وحدات مكافحة الإرهاب داهمت منزلاً في حي الناطور بالحمامات (60 كلم جنوب شرق العاصمة) فجر اليوم، وألقت القبض على سليم بوحوش زعيم كتيبة «أبو مريم» الإرهابية.

وكانت الكتيبة تخطِّط لتنفيذ عمليات إرهابية ضد أهداف أمنية وسياحية بمدينة الحمامات التي تعد أبرز منتجع سياحي في تونس، وفي حوض المتوسط.

وأضافت الإذاعة أنَّ الوحدات الأمنية ألقت القبض في وقت سابق على 20 عنصرًا ينتمون لكتيبة «أبو مريم».

وبعد أحداث متحف «باردو» الإرهابية في 18 مارس الماضي، والتي أوقعت 24 قتيلاً بينهم 21 سائحًا أجنبيًّا، شدَّدت السلطات الأمنية في تونس إجراءاتها في كامل المناطق السياحية في البلاد.

وتستعد تونس لتنظيم موسم حج اليهود إلى معبد الغريبة في جزيرة جربة، وهو أهم حدث سياحي جنوب البلاد، ويسبق عادة ذروة الموسم السياحي الذي يبدأ في يونيو.

وقالت وزيرة السياحة، سلمى اللومي: «إنَّ الأجهزة الأمنية استعدَّت كأفضل ما يكون لتأمين موسم الحج الذي يستقطب سياحًّا يهودًا من كافة أنحاء العالم.