الحكم على بديع و50 آخرين في «غرفة رابعة» غدا

تصدر محكمة جنايات الجيزة، برئاسة المستشار محمد ناجي شحاته، غدا السبت، حكمها على 51 متهما من قيادات وعناصر جماعة الإخوان المسلمين، في القضية المعروفة إعلاميا بـ«غرفة عمليات رابعة».

كانت المحكمة في جلستها الماضية، أصدرت قرارا بإحالة أوراق 14 متهما في القضية إلى مفتي الديار المصرية لاستطلاع الرأي الشرعي في شأن إصدار حكم بإعدامهم.

ومن بينهم هؤلاء المتهمين محمد بديع، المرشد العام للإخوان وقيادات وأعضاء الجماعة محمود غزلان، وحسام أبو بكر الصديق، ومصطفى طاهر الغنيمي، وسعد الحسيني، ووليد عبد الرؤوف شلبي، وصلاح الدين سلطان، وعمر حسن مالك، وسعد محمد عمارة، ومحمد المحمدي حسن شحاته السروجي، وفتحي شهاب الدين، وصلاح نعمان مبارك بلال، ومحمود البربري محمد ، وعبد الرحيم محمد عبد الرحيم.

وجاء بأمر الإحالة أن المتهمين ارتكبوا الجرائم موضوع الاتهام، خلال الفترة من يوليو 2013 وحتى يناير 2014.

ويواجه المتهمون في القضية، تهم «إعداد مخطط إرهابي يقوم على حرق وتدمير منشآت الدولة والمصالح الحكومية والمرافق والمؤسسات العامة، وفي مقدمتها المقار الشرطية، ودور عبادة المسيحيين، ومحاولة اختطاف عدد من رموز الدولة وقياداتها».