«أجناد مصر» تتبنّى تفجير وسط القاهرة

أعلنت جماعة «أجناد مصر»، الأحد، مسؤوليتها عن التفجير الإرهابي الذي وقع على كوبري «15 مايو» بوسط القاهرة، وأسفر عن مقتل شرطي وإصابة اثنين من المارة في وقت سابق اليوم.

ونقلت وكالة «أسوشيتد برس» عن مسؤول أمني قوله إن التقارير الأولية تشير إلى أنَّ سيارة سيدان أبطأت سرعتها قرب كشك الشرطة، كما لو كان قائدها يسأل عن الاتجاه، وألقى بالمتفجِّرات قبل أن يفرَّ هاربًا. ومشطت فرق المفرقعات المنطقة بعد الانفجار وطوقتها الشرطة.

وقتلت قوات الأمن المصرية زعيم ومؤسس جماعة أجناد مصر المتطرِّفة في تبادل لإطلاق النار بشقة سكنية في القاهرة، حسبما قال مسؤول أمني مصري. وأشار المسؤول إلى أنَّ قوات الأمن تتبعت تحركات همام محمد عطية «33 عامًا» وطوَّقت بناية سكنية شاهقة في حي مزدحم قبل أن تداهمها فجر الأحد.

أضاف أن قوات الأمن عثرت على متفجرات وأسلحة نارية في الشقة الواقعة بالجيزة، في الجزء الغربي من القاهرة الكبرى. وتحدث المسؤول شريطة عدم الكشف عن هويته لأنه غير مسموح بالإفصاح عن معلومات في هذا الشأن.