10 % تراجعًا في حجم السياحة الأجنبيّة بتونس

قال رئيس مرصد السياحة في تونس، عفيف كشك، إنَّ المؤشرات السياحيّة في البلاد عقب عملية باردو الإرهابية تشير إلى تراجع عدد السياح الوافدين والليالي بنسب تتراوح بين 5 و10%.

وأشار إلى ضرورة منح شركات السياحة العاملة في فرنسا وبريطانيا وألمانيا إجراءات وحوافز تساعدهم على جلب المزيد من السياح إلى تونس.

ودعا إلى ضرورة إنعاش القطاع وتنويع المنتج السياسي وتشجيع المستثمرين وتمكين المهنيين من قروض موسمية؛ لإنقاذ مؤسساتهم التي تشكو صعوبات ستزداد حدة بعد العملية الإرهابية الأخيرة، مطالبًا الحكومة التونسية بمساعدة شركات الطيران التونسية أو العاملة لصالح كبرى وكالات السفر لتكثيف برمجة الرحلات من الدول الأوروبيّة إلى تونس خاصة ألمانيا.

المزيد من بوابة الوسط