وفدان عسكريان تونسي وسعودي يبحثان سبل «أمن واستقرار» البلدين

اجتمع وفد عسكري وأمني تونسي رفيع المستوى مع وفد عسكري سعودي، اليوم الثلاثاء بقصر قرطاج، لمواصلة مناقشة البرامج والسبل الكفيلة بتوطيد التعاون بين تونس والسعودية، بما يساهم في الحفاظ على أمن واستقرار البلدين الشقيقين ومجابهة التهديدات الراهنة.

وأفادت رئاسة الجمهورية، في بيان، أن هذا الاجتماع يأتي في إطار متابعة نتائج زيارة رئيس الجمهورية، الباجي قائد السبسي، في شهر ديسمبر 2015، إلى المملكة العربية السعودية. وزار الرئيس التونسي الرياض في ديسمبر الماضي، وعبر عن مساندة بلاده للتحالف الإسلامي لمحاربة الإرهاب، وفقًا لما ذكره مراسلنا في السعودية.

وأكد السبسي آنذاك أن مبادرة إعلان التحالف جاءت في الوقت المناسب لسحب البساط ممن يشوهون الإسلام، ليس لكونها مبادرة عسكرية فحسب، بل «لأنها مبادرة شاملة تصيب الهدف في الصميم وتعالج مسألة الإرهاب من كل النواحي، الدينية والسياسية والثقافية والعسكرية».