تونس ترحب بدعم «الخليج» في حربها ضد الإرهاب

أعرب الوزير التونسي المكلف بالشؤون العربية والأفريقية، التوهامي العبدولي، الإثنين، عن ارتياحه إزاء دعم دول الخليج لبلاده في حربها ضد الإرهاب. ونقلت وكالة «كونا» إشادة العبدولي، في تصريحه للإذاعة التونسية، بدور دول الخليج «كما ظلوا على مر السنين» في وقوفهم إلى جانب تونس، مؤكدًا أهمية دورهم «في المساهمة الفعالة لترسيخ الأمن والاستقرار في المنطقة العربية».

وأضاف أن تونس تثني على دور دولة الكويت في تضامنها المستمر مع البلدان العربية، وتحرص على ترسيخ العلاقة الثنائية التاريخية بينهما. وكانت دول الخليج أكدت وقوفها إلى جانب تونس في دعم استقرارها وتصديها للإرهاب في أعقاب الهجوم الذي استهدف متحف (باردو) القريب من مقر البرلمان في 18 مارس الجاري، والذي أسفر عن مقتل 23 شخصًا بينهم 20 سائحًا أجنبيًا من جنسيات مختلفة وإصابة 48 آخرين.

وكانت مسيرة دولية مناهضة للإرهاب انطلقت أمس في تونس بهدف التأكيد على مكافحة الإرهاب بمشاركة الرئيس التونسي، الباجي قائد السبسي، وحضور قادة وزعماء وشخصيات عامة. وقال نائب رئيس مجلس الأمة وعضو البرلمان العربي، مبارك بنيه الخرينج، الذي مثل دولة الكويت في المسيرة، أن مشاركة بلاده «تعتبر رسالة تضامن ومحبة ومساندة في مناهضتها للإرهاب».

المزيد من بوابة الوسط