السبسي يدعو الأطراف اليمنية للحوار

دعا الرئيس التونسي قائد السبسي لاستئناف الحوار بين الأطراف اليمنية وفقا للمبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية.

وقال السبسي ، أمام القمة العربية الـ26 في شرم الشيخ اليوم السبت: «نعبر عن بالغ قلقنا مما آلت اليه الأوضاع في اليمن ونؤكد دعمنا الكامل للسلطة الشرعية فيه».

ودعا الرئيس التونسي إلى تفعيل آليات التنسيق بين الدول العربية لمكافحة الإرهاب، مشيرا إلى ان للجماعات الإرهابية في المنطقة مشروع واحد يستوجب التعبئة العامة لمواجهته.

وأضاف أن يد الارهاب قد طالت قبل أيام تونس باستهداف متحف باردو، في محاولة لضرب القطاع السياحي، حيث أسفرت هذه العملية عن شهداء تونسيين وأجانب ونتقدم بالعزاء لأسرهم.

وأكد السبسي دعم بلاده الكامل للسلطة الشرعية في اليمن والحفاظ على استقرار اليمن والمنطقة، مضيفًا أن تونس تريد من كافة الاطراف اليمنية إيجاد تسوية.

وأوضح أن «ما تشهده منطقتنا من تحديات لا يمكن أن يشغلنا عن فلسطين والتي تظل قضيتنا الأم وتحتاج الدعم نظرا لمعاناة الشعب الفلسطيني من الانشطة الاستيطانية، مطالبا المجتمع الدولي بمفاوضات سلام جادة بسقف زمنى محدد».

وأشار إلى أن ما يحدث في ليبيا مثيرا للانشغال فتونس بحكم الجوار تؤكد تضامنها الكامل مع ليبيا حفاظا على استقلالها، مطالبا جميع الفصائل الليبية بالحوار لتغليب مصلحة الشعب الليبي وحقن الدماء، ورحب بعودة الاطراف الليبية للحوار برعاية مبعوث الامم المتحدة.

وأكد السبسي أن معاناة الشعب السوري الشقيق لا تزال مستمرة، موضحا ان بلاده تدعم الجهود الدولية للازمة السورية التي شردت الملايين.

وبدأت القمة العربية أعمالها اليوم السبت بتسليم أمير الكويت صباح الأحمد رئاسة القمة إلى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي.

المزيد من بوابة الوسط