أمطار في الإسكندرية وعواصف ترابية على الوادي الجديد

تعرضت مدينة الإسكندرية المصرية ومناطق متفرقة من الساحل الشمالي الغربي، صباح السبت، لأمطار خفيفة ومتوسطة، لم تؤثر علي حركة سير المشاة والسيارات، واستمرت حركة الملاحة ببوغازي الإسكندرية والدخيلة بشكل منتظم.

ونقلت «وكالة أنباء الشرق الأوسط» عن رئيس هيئة ميناء الإسكندرية، اللواء عبد القادر درويش، «أن عمليات مغادرة ووصول السفن والبواخر وتداول الحاويات والشاحنات وشحن وتفريغ البضائع بالميناء استمرت بصورة طبيعية ومنتظمة».

يذكر أن الإسكندرية تتعرض حاليًا الي نوة «أنواء العوة وبرد العجوزة» وهي نوة غالبًا ما تصاحبها أمطار ورياح شرقية وتستمر لمدة ستة أيام، وعززت مديرية أمن الإسكندرية من الخدمات المرورية لتسيير وتسهيل حركة المشاة ومرور السيارات، ومنع تكدسها وتحقيق السيولة المرورية.

ومن ناحية أخرى، تعرضت محافظة الوادى الجديد، السبت، لعواصف ترابية ضربت الأنحاء والمراكز الإدارية الخمسة كافة وتسببت فى انعدام الرؤية على الطرق السريعة، حسب «وكالة أنباء الشرق الأوسط».

وقرر اللواء محمود عشماوى محافظ الوادي الجديد تشكيل غرفة عمليات لتلقي أي بلاغات عن وجود أي آثار جانبية نتيجة لحالة الطقس السيئة التي تتعرض لها المحافظة.

ورفعت أجهزة الأمن درجة الاستعداد وتم تشديد التواجد الأمني والمروري بالأكمنة الشرطية على الطرق لإسداء النصح للسائقين ورواد الطرق لتوخي الحذر عند قيادة السيارات.

المزيد من بوابة الوسط