تونس تعيد فتح متحف «باردو» بعد أيام من الهجوم الإرهابي

أعلنت السلطات التونسية إعادة فتح متحف «باردو» أمام الجماهير، الأحد المقبل بعد أيام من الهجوم الإرهابي الذي استهدف سياحًا.

وقالت وزارة الداخلية، في بيان لها اليوم الثلاثاء إنّها أمنت كل الظروف الأمنية لإعادة فتح «باردو»، ظهر اليوم الثلاثاء، أمام الصحفيين والإعلاميين وبعض المدعوين على عكس ما تم تداوله في عدد من وسائل الإعلام، بحسب وكالة أنباء تونس أفريقيا (وات).

وأعيد تهيئة المتحف إثر أضرار بسيطة لحقت به الأربعاء الماضي خلال الهجوم الإرهابي الذي أوقع 23 قتيلاً، من بينهم 20 سائحًا.

وأرجع مدير المتحف، المنصف بن موسى، تأجيل فتح المتحف أمام وسائل الإعلام لأسباب لوجستية بحتة، مشيرًا إلى أنّ العموم سيكون لهم موعد لزيارة المتحف الوطني يوم الأحد المقبل تزامنًا مع المسيرة الوطنية الدولية المناهضة للإرهاب المزمع تنفيذها انطلاقًا من «باردو».

ودعا نشطاء ومواطنون اليوم إلى التجمع أمام متحف «باردو» للتنديد بالعملية الإرهابية وتوجيه نداء إلى العالم لزيارة المتحف الذي يؤرخ لأبرز الحضارات المتعاقبة على تونس منذ أكثر من ثلاثة آلاف عام، من بينها الحقبة الرومانية والقرطاجية والإسلامية.

وتتزامن إعادة افتتاح المتحف اليوم مع مسيرة ينظمها المنتدى الاجتماعي العالمي الذي يبدأ أعماله اليوم في تونس، انطلاقًا من ساحة باب سعدون القريبة باتجاه المتحف تحت شعار «شعوب العالم موحدة ضد الإرهاب».

وقالت اللجنة المنظمة المنتدى إنه ستتم صياغة ميثاق باردو الدولي لحركة العولمة البديلة لمناهضة الإرهاب.

المزيد من بوابة الوسط