تونس: استقالة نائبين من البرلمان بسبب أزمة انتخابات الحزب الحاكم

استقال نائبان عن حزب «نداء تونس» الحاكم، من البرلمان احتجاجًا على تأجيل انتخابات المكتب السياسي للحزب للمرة الثانية.

وأهم تلك الاستقالات، وفقًا لجريدة «الشروق» التونسية، كانت «استقالة النائب مصطفى بن أحمد والنائب وليد الجلاد»، مشيرة إلى احتمال حدوث المزيد خلال الفترة المقبلة.

وتأجّلت انتخابات المكتب السياسي للحزب، التي كانت مقررة غدًا الأحد، على الرغم من نشر قوائم المترشحين من المكتب التنفيذي والكتلة البرلمانية.

وأدى خلاف حول أهلية قيادات كبيرة في الحزب للترشح لعضوية الهيئة التأسيسية إلى تأجيل الانتخابات الداخلية، ومن أبرز تلك القيادات رئيس البرلمان ورئيس «نداء تونس» بالنيابة، محمد الناصر، والقياديان في الحزب حافظ قائد السبسي ومحمد عمران.

وكانت خلافات نشبت في الحزب، يناير الماضي، إثر قرار بإشراك حركة «النهضة» الإسلامية في الحكومة التى حازت ثقة البرلمان التونسي في 5 فبراير الماضي.

وحصل حزب «نداء تونس» الذي يتزعمه رئيس الجمهورية، الباجي قائد السبسي، على 86 مقعدًا في مجلس النواب البالغ عدده 217، فيما حلت حركة «النهضة» على المرتبة الثانية بحصولها على 69 مقعدًا.

المزيد من بوابة الوسط