مباحثات مصرية ـ ألمانية للتعاون في مجالات الكهرباء والسكك الحديدية

التقى رئيس مجلس الوزراء المصري المهندس شريف إسماعيل الثلاثاء الرئيس التنفيذي لشركة سيمنس الألمانية، لمناقشة برنامج التعاون، والذي يشمل قطاعات إنتاج الكهرباء من الطاقة الجديدة والمتجددة، وإقامة الشبكات الخاصة بنقل وتوزيع الكهرباء.

وأكد رئيس الوزراء المصري خلال الاجتماع أهمية أن تشمل مجالات التعاون مع شركة سيمنس التدريب المهني والفني للعناصر المصرية، وكذا التأكيد على ضرورة الاهتمام بالتصنيع المحلي للمكونات التي تدخل في كل من قطاعات الطاقة والسكك الحديدية، مع الالتزام باستخدام أحدث أساليب التكنولوجيا في تنفيذ وإقامة تلك المشروعات، بحسب «وكالة أنباء الشرق الأوسط» الرسمية.

وصرح الناطق الرسمي لرئاسة مجلس الوزراء، السفير حسام القاويش، بأنه تم خلال اللقاء استعراض عدد من المشاريع التى تتم دراستها مع الشركة لضخ المزيد من الاستثمارات فيها، بينها إقامة محطات لإنتاج الكهرباء تعتمد على المصادر الجديدة والمتجددة فى كل من منطقتى الزعفرانة ورأس غارب، عن طريق استخدام أحدث الأساليب التكنولوجية العالمية في هذا المجال، فضلاً عن المشاركة في إقامة الشبكات الخاصة بنقل وتوزيع الكهرباء.

وفيما يتعلق بقطاع السكك الحديدية، قال القاويش إنه تمت الإشارة لتوريد وتصنيع 100 جرار جديد، بما يسهم في دعم وتطوير منظومة السكك الحديدية في مصر، هذا فضلاً عن المشاركة في تحديث أنظمة الإشارات الخاصة بالسكك الحديدية.

المزيد من بوابة الوسط