وزير الأوقاف المصري: 7 دول تُوافق على «خطبة عربية موحدة»

كشف وزير الأوقاف المصري، محمد مختار جمعة، عن موافقة سبع دول عربية على مقترح مجلس الشؤون الإسلامية بتوحيد الخطبة العربية، للتركيز على القضايا التي تهم المجتمع العربي.

وأعرب الوزير المصري، اليوم السبت، عن أمله في التوصل إلى إجماع عربي على الفكرة خلال اللقاءات التشاورية التي سيتم عقدها مع وفود عربية أخرى في وقت لاحق، وتشكيل لجنة للمتابعة.

وأضاف الوزير، خلال مؤتمر صحفي، عقده اليوم على هامش مؤتمر المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية، أنه سيتم الإعلان بنهاية المؤتمر غدًا عن التشكيل الكامل لمنتدى الوساطة والسماحة بالمجلس الأعلى للشؤون الإسلامية بوزارة الأوقاف في مصر، والذي يضم علماء من مختلف الدول العربية والإسلامية، ويهدف لنشر الفكر المعتدل والتصدي للأفكار الإرهابية.

وطالب جمعة، وفق وكالة أنباء الشرق الأوسط، بتضافر المؤسسات الدينية والإعلامية والأكاديميين والمفكرين للتصدي للفكر الإرهابي المتطرف وتجديد الخطاب الديني وترسيخ القيم الصحيحة، مُشيدًا بحرص القيادة السياسية في مصر على تجديد الخطاب الديني بفكر إسلامي صحيح، ومواجهة التشدد والتسيب الفكري.

المزيد من بوابة الوسط