تونس تحذر مواطنيها من السفر إلى بوركينافاسو

دعت وزارة الخارجية التونسية المواطنين التونسيين إلى عدم السفر إلى دولة بوركينافاسو التي شهدت انقلابًا عسكريًا الأسبوع الماضي.

وأضافت الخارجية في بيان صحفي تناقلته وسائل الإعلام التونسية ليل الجمعة أن بوركينافاسو تشهد في الوقت الحاضر أوضاعًا أمنية غير مستقرة.

وحثت الخارجية التونسية جميع التونسيين المقيمين في بوركينافاسو على توخي الحذر حفاظًا على سلامتهم، مشيرة إلى أن «أفراد الجالية التونسية المقيمة بجمهورية بوركينا فاسو بخير وتتم متابعة أوضاعها بالتنسيق مع سفارة تونس بـ باماكو في دولة مالي».

وشهدت دولة بوركينافاسو، وهي دولة فقيرة في غرب أفريقيا أوضاعًا أمنية صعبة بعد احتجاجات قوية أجبرت الرئيس السابق بليز كومباوري على التنحي، وتولى قائدان عسكريان مسؤولية إدارة الدولة في أقل من 12 ساعة، قبل أن يستقر قرار الجيش البركنابي على المقدم إسحاق زيدا، وهو القائد المساعد للحرس الرئاسي، بوصفه شخصية توافقية لإدارة المرحلة الانتقالية.

المزيد من بوابة الوسط