محادثة هاتفية بين بلينكن وحمدوك

بلينكن (يمين) وحمدوك. (الإنترنت)

أعلنت الخارجية الأميركية أن وزير الخارجية أنتوني بلينكن، أجرى محادثة هاتفية مع رئيس الوزراء السوداني المقال عبدالله حمدوك، الثلاثاء، بعد إطلاقه قبل الجيش، الذي انقلب على شركائه المدنيين وتولى السلطة كاملة.   

وقال الناطق باسم الخارجية نيد برايس في بيان نقلته وكالة «فرانس برس»: «رحب وزير الخارجية بإطلاق رئيس الوزراء، وكرر دعوته للقوات العسكرية السودانية للإفراج عن جميع القادة المدنيين الموجودين قيد الاحتجاز وضمان سلامتهم».

وأعيد حمدوك، مساء الثلاثاء، مع زوجته إلى مقر إقامتهما في الخرطوم عقب ضغوط دولية لإطلاقه.

المزيد من بوابة الوسط