مصر: عدم السماح للموظفين غير المطعمين دخول المنشآت الحكومية بعد 15 نوفمبر

مواطن يتلقى جرعة لقاح. (الإنترنت)

أفاد بيان صادر عن مجلس الوزراء المصري، يوم الأحد، بعدم السماح للموظفين غير الحاصلين على لقاح فيروس كورونا بدخول المنشآت الحكومية بعد 15 نوفمبر، والمواطنين عمومًا اعتبارًا من أول ديسمبر.

وسيتعين على أي موظف غير مطعم إجراء تحليل «PCR» أسبوعيًا لدخول مكان عمله. وخلال اجتماع للجنة العليا لإدارة أزمة فيروس كورونا، جرت أيضًا الموافقة على تخصيص مليار جنيه (63.80 مليون دولار) لمواجهة أوجه الصرف الخاصة بالجائحة.

 الإسراع بتقديم اللقاحات 
وأكد رئيس الوزراء المصري الدكتور مصطفى مدبولي، اجتماع اللجنة العليا لإدارة أزمة فيروس  على أهمية الإسراع بتقديم اللقاحات للمواطنين في كل المحافظات، مع التوعية الجماهيرية بأهمية هذه الخطوة في الحفاظ على سلامة الفرد والمجتمع، في ظل توافر اللقاحات المختلفة، بحسب الصفحة الرسمية لمجلس الوزارارء على الفيسبوك.

وقررت اللجنة عدم السماح بعد يوم 15 نوفمبر المقبل، بدخول أي موظف لم يتلق اللقاح إلى مكان عمله، أو سيكون عليه أن يجري تحليل «PCR» كل أسبوع، كما تقرر بداية من 1 ديسمبر المقبل عدم السماح لأي مواطن بدخول أي منشأة حكومية لإنهاء إجراءاته إلا بعد تأكيد الحصول على اللقاح، كما تقرر عودة فتح دورات مياه المساجد، للتيسير على روادها، مع الالتزام بالإجراءات الاحترازية.

 الموقف الراهن لفيروس كورونا
 وخلال الاجتماع عرضت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، تقريرًا حول الموقف الراهن لفيروس كورونا في مصر والعالم، وجهود توفير اللقاحات وتقديمه لمواجهة هذا الوباء.

-  مصر تطلق حملة التلقيح ضد «كوفيد-19».. وتختص الأطقم الطبية وكبار السن في مرحلتها الأولى
-  «الصحة المصرية»: 698 إصابة جديدة بفيروس «كورونا» و63 حالة وفاة

وتطرقت الوزيرة إلى موقف توفير اللقاحات، مشيرة إلى أن كمية اللقاحات التي توافرت حتى الآن بلغ عددها نحو 63.2 مليون جرعة، من جميع أنواع اللقاحات التي تم التعاقد عليها وتوريدها، بزيادة بلغت نحو 2.7 مليون جرعة مقارنة بالأسبوع الماضي، مضيفة أن شهر أكتوبر من المنتظر أن يشهد قدوم نحو 7.8 مليون جرعة جديدة من لقاحات أسترازينيكا، وسينوفاك، وجونسون، وفايزر، إلى جانب 2 مليون جرعة سيتم تصنيعها أسبوعيًا بالتعاون بين شركة سينوفاك الصينية وشركة فاكسيرا الوطنية.

التوسع في مراكز تلقي اللقاح
وأكدت الوزيرة الحرص على توفير اللوجستيات الخاصة بتداول اللقاحات داخل مصر، لضمان سلامتها، مؤكدة أنه تم تجهيز استلام 5 سيارات دفع رباعي مجهزة خصيصًا لنقل اللقاحات بالتعاون مع منظمة اليونيسيف، سعة السيارة الواحدة 4.2 م3 من الطعوم، حيث سيكون لتلك السيارات دور حيوي في نقل اللقاحات إلى المحافظات الحدودية والبعيدة، هذا بالإضافة إلى ما تم توفيره من خلال سلاسل التبريد، التي تم تجهيزها لاستقبال شحنات لقاح فايزر بيونتيك، حيث تم إضافة 5 فريزرات سعة 2 مليون جرعة بمخازن حلوان لتكون جاهزة لاستقبال شحنة بحجم 1.6 مليون جرعة.

وأكدت الدكتورة هالة زايد التوسع في مراكز تلقي اللقاح على مستوى مصر، مشيرة إلى أن إجمالي الجرعات المقدمة للمواطنين في مصر بلغ حتى الآن نحو 31.7 مليون جرعة.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط