نيران الاحتلال تغتال فلسطينيا في الضفة

مصاب فلسطيني برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي، غزة، 14 نوفمبر 2019 (فرانس برس)

استُشهد فلسطيني بنيران إسرائيلية، الأحد، في الضفة الغربية المحتلة على ما أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية.

وأكدت الوزارة في بيان مقتضب «استشهاد مواطن أُصيب بالرصاص الحي وصل إلى مستشفى (ابن سينا) في حالة حرجة من قرية برقين» جنوب غرب مدينة جنين في الضفة الغربية.

من جهته، أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي أنه «سيعقب على الحادثة خلال وقت قصير». وذكرت الإذاعة العامة الإسرائيلية أن «قوات الجيش الإسرائيلي خاضت قتالًا بالأسلحة النارية مع مسلحين فلسطينيين في شمال الضفة الغربية بالقرب من جنين». وبحسب الإذاعة فإن الحادثة اندلعت «خلال عملية للجيش الإسرائيلي لاعتقال إرهابيين مشتبه بهم في المنطقة».

وتشهد جنين، الواقعة في شمال الضفة الغربية، منذ عدة أشهر اشتباكات بين الفلسطينيين والجيش الإسرائيلي. وقتل أربعة فلسطينيين منتصف الشهر الماضي خلال مواجهات مع القوات الإسرائيلية في مخيم جنين. وكثيرًا ما تقع مواجهات بين فلسطينيين والجيش الإسرائيلي عندما يدخل الجيش الأراضي الفلسطينية الخاضعة للسيطرة الأمنية الفلسطينية لتنفيذ عمليات اعتقال.

احتلت إسرائيل الضفة الغربية في العام 1967 بما فيها القدس الشرقية التي ضمتها لاحقًا، في خطوة لم يعترف بها المجتمع الدولي.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط