لبنان يرحل صحفيا من وكالة أنباء عالمية بعد استجوابه

مطار بيروت٫ (أرشيفية الانترنت)

رحَّل لبنان مراسلًا لوكالة «رويترز» بعد استجوابه لدى وصوله إلى مطار بيروت في بداية مهمة صحفية الشهر الماضي واحتجزه طوال الليل قبل وضعه على متن طائرة متجهة إلى الأردن.

وقال سليمان الخالدي، وهو مواطن أردني، إنه سافر إلى بيروت في الثاني من أغسطس الجاري، لكنّ مسؤولين في مراقبة الجوازات أوقفوه للاستجواب وطلبوا منه تسليم جهاز الكمبيوتر المحمول الخاص بـ«رويترز» وهاتفه المحمول. ولم تذكر السلطات أي سبب لهذا الطلب. وبعد أن رفض الخالدي تسليم معداته، نُقل إلى مركز ترحيل قبل إعادته إلى الأردن في اليوم التالي.

ووجهت «رويترز» خطابًا إلى السلطات اللبنانية تطلب إلغاء القرار. وقال ناطق باسم «رويترز»: «قدمنا احتجاجنا إلى مسؤولي الحكومة اللبنانية على معاملة صحفي «رويترز» سليمان الخالدي، ونسعى للحصول على مزيد من المعلومات من تلك السلطات التي لم تقدم أي تفسير للإجراء الذي اتخذته».

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط