العاهل الأردني: الأمير حمزة اليوم مع عائلته في قصره برعايتي

الأمير حمزة بن الحسين. (الإنترنت)

أكد العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، الأربعاء، أن «الأمير حمزة اليوم مع عائلته في قصره وتحت رعايتي»، بعد خمسة أيام على أزمة غير مسبوقة أُعلن خلالهامخطط يستهدف الملكية الأردنية، أبرز المشاركين فيه ولي العهد السابق الأمير حمزة.

وقال الملك في رسالة موجهة للأردنيين تليت باسمه عبر التلفزيون الرسمي، «لقد التزم الأمير حمزة أمام الأسرة أن يسير على نهج الآباء والأجداد، وأن يكون مخلصًا لرسالتهم، وأن يضع مصلحة الأردن ودستوره وقوانينه فوق أي اعتبارات أخرى»، مضيفًا أنه سيتم التعامل مع نتائج التحقيق الجاري حول ما حصل «في سياق مؤسسات دولتنا الراسخة، وبما يضمن العدل والشفافية»، ووفق معيار «مصلحة الوطن»، بحسب «فرانس برس».