وزير الخارجية التونسي يعلن إصابته بفيروس كورونا: «أعراض قاسية»

وزير الخارجية التونسي عثمان الجراندي (أرشيفية: الإنترنت).

أُصيب وزير الخارجية التونسي، عثمان الجراندي، بفيروس «كورونا المستجد»، حسبما أعلن عبر حسابه على «تويتر»، مساء الأحد.

وغرَّد الجراندي: «أثبتت اليوم التحاليل التي أجريتها إصابتي بكوفيد 19، بالرغم من اتخاذي جميع الاحتياطات اللازمة واحترامي للبروتوكول الصحي».

وأضاف: «أعراض قاسية، أسال الله السلامة للجميع منها، جعلتني أصر أكثر على مواصلة الجهود الحثيثة لتوفير التلاقيح لحماية أبناء بلدي من هذا الوباء رغم الانتقادات التي طالتني في المدة الأخيرة».

عمل دؤوب
وتابع الوزير التونسي: «وفي خضم مقاومتي لهذا الفيروس اللعين، أود أن أؤكد العمل الدؤوب الذي يقوم به في صمت رئيس الجمهورية وفريق اللجنة العلمية وسفراؤنا بالخارج من أجل توفير كل آليات ومستلزمات مجابهة هذا الوباء. أرجو الله تعالى أن يحفظ تونس وشعبها العزيز من هذا الوباء ومن كل مكروه».

واكتشف الجراندي إصابته بعد إجرائه تحاليل استعدادًا لمهمة كلفه بها الرئيس التونسي قيس سعيد، وفق صفحة وزارة الخارجية التونسية على موقع «فيسبوك».

المزيد من بوابة الوسط