السيسي يتلقى رسالة خطية من أمير الكويت بشأن تحقيق المصالحة العربية

الريس المصري خلال تلقي الرسالة الكويتية من وزير الخارجية الكويتي. (الإنترنت)

تلقى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي رسالة خطية من أمير دولة الكويت الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، بشأن المساعي والجهود الكويتية لتحقيق المصالحة العربية.

واستقبل السيسي وزير الخارجية الكويتي أحمد ناصر الصباح، بحضور سامح شكري وزير الخارجية، بالإضافة إلى سفير دولة الكويت لدى القاهرة.

وصرح الناطق الرسمي باسم الرئاسة المصرية بأن وزير الخارجية الكويتي نقل إلى الرئيس المصري رسالة من  الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت، تضمنت استعراض آخر التطورات المتعلقة بالمساعي والجهود الكويتية لتحقيق وحدة الصف العربي عبر التوصل إلى المصالحة.

-  دول خليجية والولايات المتحدة تشير إلى تقدم في حل الأزمة الخليجية
-  الخارجية المصرية تعلق على جهود الكويت لحل الأزمة مع قطر

وأعرب الرئيس المصري عن خالص التقدير والدعم للجهود الكويتية لتحقيق المصالحة المنشودة، بداية من مساعي الأمير الراحل الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، التي واصلها الشيخ نواف الأحمد الصباح، وكذلك الدور المقدر للمملكة العربية السعودية بالإنابة عن المجموعة الرباعية، مؤكدًا «ثوابت السياسة المصرية لتحقيق التعاون والبناء ودعم التضامن العربي كنهج استراتيجي راسخ، وذلك في إطار من الاحترام المتبادل وعدم التدخل في الشؤون الداخلية، إلى جانب أهمية الالتزام بالنوايا الصادقة لتحقيق المصلحة المشتركة، وكذلك التكاتف لدرء المخاطر عن سائر الأمة العربية وصون أمنها القومي».

وتوافق الجانبان على تكثيف التشاور والتنسيق المشترك بين مصر والكويت في هذا السياق خلال الفترة المقبلة، سعيًا نحو «التصدي لكل ما يهدد أمن واستقرار الدول والشعوب العربية، والحفاظ على الأمن القومي العربي».

جانب من اللقاء بين الرئيس المصري والوفد الكويتي. (الإنترنت)

المزيد من بوابة الوسط