الجزائر تستنكر «الانتهاكات الخطيرة» لوقف إطلاق النار في الصحراء الغربية وتدعو إلى ضبط النفس

مقاتل من جبهة بوليساريو أمام مروحية للامم المتحدة في الصحراء الغربية في 5 مارس 2016. (أ ف ب)

استنكرت الجزائر «بشدة» الجمعة «الانتهاكات الخطيرة» لوقف إطلاق النار القائم منذ عقود في الصحراء الغربية، ودعت إلى «الوقف الفوري» للعمليات العسكرية. 

وجاء في بيان للخارجية «تدعو الجزائر الطرفين، المملكة المغربية وجبهة البوليساريو، إلى التحلي بالمسؤولية وضبط النفس»، وفق «فرانس برس».

وأعلن المغرب الجمعة أنه أطلق عملية عسكرية في منطقة الكركرات العازلة في الصحراء الغربية على الحدود مع موريتانيا. وقال بيان رسمي، إن هذه العملية تأتي بعد عرقلة أعضاء من جبهة «تحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب» (بوليساريو) منذ 21 أكتوبر، الطريق الذي تمر منه خصوصا شاحنات نقل بضائع نحو موريتانيا وبلدان أفريقيا جنوب الصحراء.

من جهته أعلن وزير الخارجية الصحراوي، الجمعة، محمد سالم ولد السالك، في اتصال هاتفي من العاصمة الجزائرية مع «فرانس برس»: «الحرب بدأت. المغرب ألغى وقف إطلاق النار» الموقع في 1991. وأضاف «إنه عدوان»، مؤكدا أن «القوات الصحراوية تجد نفسها في حالة دفاع عن النفس وترد على القوات المغربية»

المزيد من بوابة الوسط