أمير الكويت يزكي نائب رئيس الحرس الوطني وليا للعهد

نائب رئيس الحرس الوطني الأمير مشعل الأحمد الجابر الصباح. (الإنترنت)

أصدر أمير الكويت الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، اليوم الأربعاء، أمراً أميرياً بتزكية أخيه نائب رئيس الحرس الوطني الأمير مشعل الأحمد الجابر الصباح ولياً للعهد.

ووفقا للدستور الكويتي، يحتاج تنصيب ولي العهد لاعتماد من قبل مجلس الأمة في البلاد، إذ يتوقع أن يعقد المجلس جلسة خاصة للموافقة على ترشيح أمير البلاد، الأربعاء، ولم يسبق لمجلس الأمة الكويتي رفض أي مرشح لولاية العهد سابقا.

وأعلن وزير شؤون الديوان الأميري الشيخ علي جراح الصباح أن أسرة آل صباح باركت تزكية أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، للأمير مشعل الأحمد الجابر الصباح ولياً للعهد.

ويتبوأ مشعل الأحمد الصباح «80 عاما»، الأخ غير الشقيق للأميرين الحالي والسابق، منصب نائب رئيس الحرس الوطني بدرجة وزير منذ 17 عاما، إذ لم يسبق له تولي أي منصب سياسي.

مشعل الأحمد هو الابن السابع للشيخ أحمد الجابر المبارك الصباح الذي حكم الكويت في الفترة ما بين 1921 وحتى 1951.

نفوذ قوي لولي العهد الجديد
يتمتع الشيخ مشعل بنفوذ قوي داخل الحرس الوطني وهو جهاز عسكري مستقل عن قوات الجيش والشرطة ويهدف إلى مساعدة القوات المسلحة وهيئات الأمن العام والمساهمة في أغراض الدفاع الوطني.

ويوصف الشيخ مشعل الذي تخرج في كلية هندون للشرطة في بريطانيا العام 1960 بأنه واحد من أهم رجال الأمن بالكويت، حيث كان رئيسا للمباحث العامة في 1967 إلى 1980، وتحول هذا الجهاز على يديه إلى إدارة «أمن الدولة» التي لا تزال تعمل بالكويت تحت هذا الاسم.

مع اشتداد أزمة كورونا في البلاد ظهر الدور القوي للحرس الوطني الكويتي الذي يرأسه، في مساندة قوات الجيش والشرطة في حفظ الأمن وتطبيق حظر التجول والتغلب على الجوانب المختلفة من الأزمة، حتى إن هذا الجهاز أنيط به إدارة بعض الجمعيات التعاونية الاستهلاكية.

وهو شخصية قليلة الظهور في الإعلام، وقد عينه أمير الكويت الأسبق الشيخ جابر الأحمد الجابر الصباح العام 1977 رئيسا لديوانية شعراء النبط، المعنية بالتراث الشعري الشعبي. كما يشغل موقع الرئيس الفخري لجمعية الطيارين الكويتية منذ العام 1973، وهو أحد مؤسسي الجمعية الكويتية لهواة اللاسلكي والرئيس الفخري لها. ويقول موقع الحرس الوطني الكويتي إنه يهوى القنص والرحلات البرية.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط