سعد الحريري: أهدرنا فرصة استثنائية سيكون من الصعب أن تتكرر لوقف الانهيار الاقتصادي

سعد الحريري. (أرشيفية: الإنترنت)

قال رئيس تيار المستقبل اللبناني سعد الحريري، اليوم السبت، إن كل مَن يحتفل بسقوط مبادرة الرئيس الفرنسي لدفع الفرقاء اللبنانيين إلى تشكيل حكومة جديدة «سيندم على ضياع تلك الفرصة».

وأصدر الحريري بيانًا حول تقديم السفير مصطفى أديب اعتذاره عن عدم تشكيل الحكومة، ونشره عبر حسابه على «تويتر» جاء فيه: «نقول إلى أولئك الذين يصفقون اليوم لسقوط مبادرة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إنكم ستعضون أصابعكم ندمًا لخسارة صديق من أنبل الأصدقاء، ولهدر فرصة استثنائية سيكون من الصعب أن تتكرر لوقف الانهيار الاقتصادي ووضع البلاد على سكة الإصلاح المطلوب».

وأضاف: «مرة جديدة، يقدم أهل السياسة في لبنان لأصدقائنا في العالم نموذجًا صارخًا للفشل في إدارة الشأن العام ومقاربة المصلحة الوطنية».

وتمثلت أزمة تشكيل الحكومة في إصرار الثنائي الشيعي «حركة أمل» و«حزب الله» على الحصول على وزارة المالية وتسمية وزيرها، وتسمية جميع الوزراء الشيعة، فيما أصر رئيس الحكومة على المداورة الشاملة في الحقائب بدءًا بالمالية، وتولي اختيار وزراء الثنائي الشيعي واختيار الوزراء السنّة والمسيحيين والدروز.

واعتبر الحريري أن «مبادرة ماكرون لم تسقط، لأن الذي سقط هو النهج الذي يقود لبنان واللبنانيين إلى الخراب، ولن تنفع بعد ذلك أساليب تقاذف الاتهامات ورمي المسؤولية على الآخرين ووضع مكون رئيسي لبناني في مواجهة كل المكونات الأخرى».

وأعلن السفير مصطفى أديب، اعتذاره اليوم السبت عن عدم تشكيل الحكومة، بسبب «عدم تلبية شروطه من الكتل السياسية بعدم تسييس التشكيل»، مؤكدًا أنه مع وصول المجهود إلى مراحله الأخيرة تبين له أن «التوافق لم يعد موجودًا».

كلمات مفتاحية