توقيف خلية إرهابية لها صلة بمقتل 3 شبان في لبنان

عناصر لقوى الأمن اللبناني. (أرشيفية: الإنترنت)

أعلن الجيش اللبناني، اليوم السبت، توقيف خلية إرهابية مرتبطة بتنظيم «داعش» الإرهابي في البقاع شمال لبنان، لافتًا إلى أن الخلية لها صلة بمقتل 3 شبان من بلدة كفتون، دون أن يعرف الكثير من التفاصيل عنها.

 وأظهرت التحقيقات التي أجرتها مديرية المخابرات في الجيش اللبناني أن أمير تلك الخلية، «هو إرهابي هارب استُخدمت سيارته من قبل منفذي جريمة كفتون التي وقعت يوم 21 أغسطس الماضي»، مشيرة إلى أن المتورطين «تلقوا تدريبات عسكرية وجمعوا أسلحة وذخائر حربية تمّ ضبطها، ونفذوا سرقات عدة بهدف تمويل نشاطات الخلية المذكورة»، وفقًا للوكالة الوطنية للإعلام.

وكانت سيارة مجهولة من نوع «هوندا أكورد» من دون لوحات في داخلها 4 أشخاص دخلت البلدة ليلاً، وأطلق ركابها النار من رشاشات حربية، فأردوا ثلاثة شبان هم علاء فارس وجورج سركيس وفادي سركيس قتلى.

وأفادت المعلومات بأنّ سيارة دون لوحات حاولت دخول البلدة وعندما عمل الشبان الثلاثة، وهم عناصر في شرطة بلدية كفتون، على منعهم من الدخول قاموا بإطلاق النار عليهم وأردوهم قتلى على الفور.

من جهته أوضح رئيس بلدية كفتون نخلة حنا فارس في حديث لإذاعة «صوت لبنان» قائلاً: «كانت هناك سيارة من دون لوحات تجول في المنطقة، فاقترب منها 3 شبان من المنطقة منهم نجلي ليسألوها عن وجهتها مما دفع بالمسلحين الموجودين بالسيارة إلى إطلاق النار عليهم وقتلهم، ليفروا بعدها إلى جهة مجهولة».

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط