وزيرة الإعلام تستقيل من الحكومة اللبنانية بعد انفجار مرفأ بيروت

وزيرة الإعلام اللبنانية منال عبدالصمد تستقيل من الحكومة. (الإنترنت)

أعلنت وزيرة الإعلام منال عبدالصمد، الأحد، استقالتها من الحكومة اللبنانية، لتكون أول عضو في مجلس الوزراء يغادر منصبه، بعد أيام على انفجار مرفأ بيروت الذي أوقع أكثر من 150 قتيلاً وستة آلاف جريح.

وقالت عبدالصمد في كلمة بثتها وسائل إعلام محلية «بعد هول كارثة بيروت، أتقدم باستقالتي من الحكومة متمنية لوطننا الحبيب لبنان استعادة عافيته في أسرع وقت ممكن». وقدمت «اعتذارها» من اللبنانيين «لعدم تلبية طموحاتهم» في الحكومة التي تشكلت بداية العام الجاري، وفق لـ«فرانس برس».

وتولت منال عبدالصمد منصب وزيرة الإعلام يناير الماضي ضمن حكومة لبنانية جديدة شكلت إثر استقالة الحكومة السابقة وسط احتجاجات شعبية ضد الفساد وتدهور الأوضاع الاقتصادية.

 

كلمات مفتاحية