«فرانس برس»: الجيش اللبناني يخرج بالقوة المتظاهرين من وزارة الخارجية في بيروت

اشتباكات عنيفة بين المتظاهرين ضد الفساد وعناصر الأمن اللبناني وسط بيروت. (الإنترنت)

أخرج عناصر الجيش اللبناني بالقوة ليل السبت عشرات المتظاهرين من مقر وزارة الخارجية في بيروت، بعدما اقتحموها لساعات وأعلنوها «مقراً للثورة»، وفق ما شاهدت مصورة فرانس برس.

واستقدم الجيش تعزيزات إلى محيط الوزارة بعد نحو ثلاث ساعات من اقتحام المتظاهرين للمبنى الواقع في منطقة الأشرفية شرق بيروت ورفع شعار «بيروت عاصمة الثورة» على واجهته الخارجية.

اقتحام مقر وزارة الطاقة والمياه في بيروت
واقتحمت مجموعة من المتظاهرين، ليل السبت، مقر وزارة الطاقة والمياه في بيروت، وفق مشاهد مباشرة بثتها قناة الجديد المحلية.

ومن داخل الوزارة التي تتولى قطاع الكهرباء، الذي يعد مثالاً للفساد والهدر في البلاد، قال أحد المتظاهرين «سيتفاجؤون منا كثيرًا، دخلنا وزارات خالية وسنبقى فيها»، مضيفًا أن القادة السياسيين «يحكمون لبنان منذ 30 عامًا، واليوم لبنان بات لنا».

 

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط