دياب يتعهد بمحاسبة المسؤولين عن انفجار مرفأ بيروت.. ويدعو الدول الشقيقة والصديقة لمساعدة لبنان

تعهد رئيس الحكومة اللبناني حسان دياب، الثلاثاء، بمحاسبة «المسؤولين عن كارثة» الانفجار الذي وقع في «مستودع خطير»، على حد قوله، في مرفأ بيروت، وتسبب بمقتل 27 شخصًا وإصابة 2500 آخرين.

وقال دياب في كلمة متلفزة: «ما حصل اليوم لن يمر من دون حساب، سيدفع المسؤولون عن هذه الكارثة الثمن»، مضيفًا: «ستكون هناك حقائق تعلن عن هذا المستودع الخطير الموجود منذ 2014، أي منذ 6 سنوات».

 كما توجه دياب «بنداء عاجل إلى كل الدول الصديقة والشقيقة التي تحب لبنان أن تقف إلى جاب لبنان وأن تساعدنا على بلسمة جراحنا العميقة».

ووقع الانفجار عند الساعة السادسة عصرًا، وهز العاصمة بالكامل، وطالت أضراره كافة أحيائها، حيث تساقط الزجاج في عدد كبير من المباني والمحال والسيارات. كما أفاد أشخاص في جزيرة قبرص المواجهة للبنان عن سماع صوت الانفجار أيضًا.

وسقط أكثر من 30 قتيلاً و3000 جريح، بينما لا تزال عشرات الإصابات تصل إلى مستشفيات المنطقة.

 

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط