رئيس الوزراء الكويتي يعلن آخر تطورات الحالة الصحية للأمير

أمير الكويت الشيخ صباح أحمد جابر الصباح خلال لقاء مع دونالد ترامب في واشنطن، 5 سبتمبر 2018. (أ ف ب)

أعلن رئيس الوزراء الكويتي الشيخ صباح خالد الصباح، الثلاثاء، أن صحة أمير الكويت الشيخ الجابر الصباح في «تحسن ملحوظ».

وتوجه أمير الكويت في 23 من يوليو الماضي إلى الولايات المتحدة لاستكمال علاجه الطبي بعد خضوعه لعملية جراحية. وأعرب رئيس الوزراء عن أمله بـ«الشفاء العاجل والعودة إلى الكويت»، وفق «فرانس برس».

وكانت الكويت أعلنت في 18 من يوليو الماضي نقل بعض صلاحيات أمير البلاد (91 عامًا) لولي عهده، الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح (83 عامًا) إثر دخول الأمير المستشفى.

رئيس مجلس الأمة الكويتي يعلن الحالة الصحية للأمير

وولي العهد، الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، يبلغ 83 عامًا وقد سمّي في منصبه في 2006 بعد إجماع من أفراد العائلة الحاكمة الذين اختاروه لتولي المنصب، نظرًا لشعبيته داخل الأسرة وصورته كسياسي متواضع يعمل بعيدًا من الأضواء. وكان أمير البلاد قام في 2019 برحلة علاجية في الولايات المتحدة استمرت ستة أسابيع وتخلّلها إلغاء لقاء مع الرئيس الأميركي دونالد ترامب بسبب وضعه الصحي.

والكويت من أثرى دول منطقة الخليج الغنية بالنفط ومصادر الطاقة الأخرى. وهناك أكثر من 100 مليار برميل نفط في احتياطاتها المؤكدة، ما يمثل نحو 10 بالمئة من احتياطات العالم. وتنتج الكويت نحو 2.7 مليون برميل يوميًّا تصدر منها نحو مليونين.

ولدى الكويت البالغ عدد سكانها الأصليين 1.5 مليون نسمة فقط من نحو خمسة ملايين، صندوق ثروة سيادي تزيد أصوله على 600 مليار دولار، ما يوفر وسيلة تمويل للدولة. كما تبلغ حصة الفرد من الناتج المحلي الإجمالي أكثر من 70 ألف دولار سنويًّا، وهي بين الأعلى على مستوى العالم.

المزيد من بوابة الوسط