الحجاج يرمون جمرة العقبة الكبرى أول أيام عيد الأضحى

الحجاج يرمون جمرة العقبة الكبرى بعد نفرتهم من عرفات إلى مزدلفة.31 يوليو 2020(الإنترنت)

بدأ حجاج بيت الله الحرام الطواف حول الكعبة المشرفة صباح اليوم الجمعة، لتأدية طواف الإفاضة، بعد أن أنهوا رمي جمرة العقبة، وفي وقت سابق، توجه حجاج بيت الله الحرام، اليوم العاشر من ذي الحجة، أول أيام عيد الأضحى، إلى مشعر منى لرمي جمرة العقبة الكبرى، بعد نفرتهم من عرفات إلى مزدلفة.

وقدّمت وزارة الحج والعمرة السعودية لحجاج بيت الله الحرام حصوات رمي الجمرات، بعد تعقيمها وتغليفها من قبل شركات متخصصة، ليبدأ الحجاج برمي جمرة العقبة في منى اليوم، وفقًا لما نقلته قناة «العربية» السعودية.

وكان «المركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها» في السعودية أوضح في وقت سابق أنه من ضمن البروتوكولات الصحية الخاصة بموسم حج هذا العام تزويد الحجاج بحصى يتم تعقيمها مسبقاً وتغليفها بأكياس مغلقة من قبل الجهة المنظمة.

كما تضمنت البروتوكولات جدولة تفويج الحجاج لمنشأة الجمرات، بحيث لا يكون هناك أكثر من مجموعة من الحجاج تقوم برمي الجمرات في الوقت نفسه في كل دور من أدوار منشأة الجمرات، بما يضمن مسافة متر ونصف المتر إلى مترين على الأقل بين كل حاج والآخر أثناء أداء الشعيرة.

وتضمنت البروتوكولات أيضاً توفير كمامات ومواد تعقيم كافية لجميع الحجاج والعاملين على مسار رحلة رمي الجمرات، وعلى صعيد متصل، هيأت «هيئة تطوير منطقة مكة المكرمة» منشأة الجمرات، بحيث سيتم تشغيل طابقين منها الأرضي والثالث في تفويج الحجاج لرمي الجمرات خلال أيّام التشريق، وجرى تجهيز الطابقين بكافة الخدمات والإمكانات اللازمة.

كما جرى توفير عربات الغولف لنقل الحجاج من مساكنهم إلى المنشأة، وكذلك وضع ملصقات لتطبيق التباعد عند رمي الجمرات واعتماد مسارات محددة للحجاج في المنشأة، بهدف تقليل كثافة الحركة. وستسهم هذه الإجراءات الاستثنائية في سلاسة تفويج الحجاج للمنشأة.

الحجاج يرمون جمرة العقبة الكبرى بعد نفرتهم من عرفات إلى مزدلفة.31 يوليو 2020(الإنترنت)
الحجاج يستلمون الأكياس التي تحتوي على الجمرات. (الإنترنت)

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط