نقل أمير الكويت إلى أميركا لاستكمال العلاج الطبي

أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح. (أرشيفية: الإنترنت)

نقل  أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح البالغ من العمر 91 عاما في وقت مبكر اليوم الخميس إلى الولايات المتحدة لاستكمال العلاج الطبي.

وقال مكتب الشيخ صباح، الذي يحكم الكويت منذ 2006، هذا الأسبوع إنه «خضع لجراحة ناجحة يوم الأحد، لكنه لم يحدد العلة»، وفقًا لما نقلته وكالة «رويترز».

أعلنت الكويت، السبت، نقل بعض صلاحيات أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح لولي عهده إثر دخوله المستشفى لإجراء فحوص طبية، حسبما أفادت وكالة الأنباء الحكومية.

ويبلغ أمير الكويت، الدولة النفطية الثرية في الخليج، 91 عامًا وقد عانى مشاكل صحية في العام المنصرم. ونقلت الوكالة عن وزیر شؤون الدیوان الأمیري الشیخ علي جراح الصباح صدور أمر أمیري «بالاستعانة بسمو ولي العھد لممارسة بعض اختصاصات حضرة صاحب السمو، الأمیر حفظه الله، الدستوریة موقتًا»، وفق «فرانس برس».

وفي وقت سابق، أعلن الشیخ علي جراح الصباح أن أمیر البلاد «دخل المستشفى لإجراء بعض الفحوصات الطبیة». وقام أمير البلاد في 2019 برحلة علاجية في الولايات المتحدة استمرت ستة أسابيع وتخلّلها إلغاء لقاء مع الرئيس الأميركي دونالد ترامب بسبب وضعه الصحي.

وولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح يبلغ 83 عامًا، وقد سمّي في منصبه في 2006 بعد إجماع من أفراد العائلة الحاكمة الذين اختاروه لتولي المنصب، نظرًا لشعبيته داخل الأسرة وصورته كسياسي متواضع يعمل بعيدًا من الأضواء.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط