سقوط صواريخ على المنطقة الخضراء في بغداد

المنطقة الخضراء في العاصمة العراقية بغداد، (أرشيفية: الإنترنت)

سقطت صواريخ على المنطقة الخضراء الشديدة التحصين وسط بغداد، حيث مقر السفارة الأميركية، ليل «الأربعاء - الخميس»، في خامس هجوم من نوعه خلال عشرة أيام، بحسب ما قال مصدر أمني داخل المنطقة الخضراء لوكالة «فرانس برس».

وسمع مراسلون من الوكالة دوي ثلاثة انفجارات على الأقل، تبعه صوت صفارات إنذار المنطقة الخضراء، ولم يعرف على الفور ما إذا خلف الهجوم ضحايا وأضرارا.

والثلاثاء الماضي، سقطت ثلاثة صواريخ خلال الليل قرب مطار بغداد دون التسبب بأي أضرار، إذ أفاد بيان للجيش العراقي بأن الجهات التي نفذت الهجوم استخدمت قواعد خشبية لإطلاق الصواريخ من حي المكاسب (جنوب غرب بغداد)، موضحا أن قوات الأمن عثرت على القواعد الخشبية «ووجدت فيها صواريخ متبقية تم إبطالها».

هجمات صاروخية متكررة
وتكررت تلك الهجمات بشكل مكثف أخيرا، بما فيها هجوم صاروخي في 13 يونيو، استهدف قاعدة شمال بغداد تتمركز فيها قوات تابعة للتحالف الذي تقوده الولايات المتحدة.

اقرأ أيضا: سقوط صواريخ قرب مطار بغداد دون خسائر

وفي الثامن من يونيو، ضرب صاروخان أراضي مجمع مطار بغداد، بينما سقط صاروخ غير موجه قرب مقر السفارة الأميركية في المنطقة الخضراء.

ونادرا ما تتبنى أي جهة هذا النوع من الهجمات، لكن واشنطن تحمل الفصائل العراقية المسلحة الموالية لإيران مسؤوليتها. ومنذ أواخر العام 2019، استهدف أكثر من 30 صاروخًا منشآت عراقية تستضيف دبلوماسيين أو جنودا أجانب.

المزيد من بوابة الوسط