إعادة فتح جميع المساجد في قطاع غزة بعد إغلاقها بسبب «كورونا»

فلسطينيون يؤدون صلاة الفجر في الحرم القدسي، 31 مايو 2020 (فرانس برس)

فتحت مساجد قطاع غزة أبوابها فجر اليوم الأربعاء بشكل كامل أمام المصلين، بعد إغلاق احترازي مؤقت استمر لنحو سبعين يومًا للوقاية من فيروس كورونا المستجد.

وأدت أعداد كبيرة من المصلين صلاة الفجر آخذين بالاعتبار الإجراءات الوقائية التي حددتها وزارتا الأوقاف والصحة في حكومة حماس في قطاع غزة، حسب وكالة «فرانس برس».

وطلبت وزارة الأوقاف من المصلين إحضار سجادة خاصة للصلاة ووضع كمامة واقية والحفاظ على التباعد وتجنب المصافحة وعدم اصطحاب الأطفال والمرضى إلى المسجد، داعية المصلين إلى الالتزام بالإجراءات الوقائية.

تعقيم دائم للمساجد
وكانت الوزارة ذكرت في بيان سابق أن العاملين في المساجد يقومون بتعقيمها بشكل مستمر وفتحها قبل الأذان بعشر دقائق، وتقليص مدة الانتظار ما بين الآذان وإقامة الصلاة.

وعبر المواطن خضر موسى (40 عاما) من سكان مدينة غزة عن سعادته بالعودة للصلاة في المساجد. وقال للوكالة الفرنسية: «أديت الصلاة وكلي شوق للمسجد والصلاة فيه بعد انقطاع».

وأكد موسى التزام المصلين بالإجراءات الاحترازية. وأضاف: «ذهبت قبل قيام الصلاة بنحو دقيقتين حتى لا اختلط بباقي المصلين (...) وعدت إلى البيت دون مصافحة أي من الموجودين في المسجد».

وأبدى المواطن الغزي تخوفه من انتشار الوباء في القطاع، متمنيا «على الناس اتباع وسائل السلامة وعدم الاستهتار بالإجراءات الوقائية».

ومنعت السلطات في غزة منذ 25 مارس المصلين من أداء الصلاة في المساجد، وطلبت منهم الصلاة في منازلهم؛ لكنها سمحت بأداء صلاة عيد الفطر أواخر الشهر الماضي.

المزيد من بوابة الوسط