مصر تسجل انخفاضًا في حالات الإصابة اليومية بفيروس «كورونا المستجد»

مجند بقوات الأمن المصرية يرتدي كمامة خلال فرض الحظر. (أرشيفية: الإنترنت)

سجلت مصر انخفاضًا طفيفًا في معدلات الإصابة اليومية بفيروس «كورونا المستجد»، وأعلنت وزارة الصحة والسكان المصرية، الإثنين، تسجيل 346 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًّا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، وتسجيل 8 حالات وفاة جديدة.

ويمثل الرقم المعلن في عدد الإصابات المسجلة انخفاضًا مقارنة بما سجلته وزارة الصحة المصرية خلال اليومين الماضيين، الذي اقترب من 500 إصابة جديدة يومية بالفيروس.

«الصحة المصرية»: 436 إصابة جديدة بفيروس «كورونا» وإجمالي الوفيات 525 حالة

وأكد الناطق باسم الوزارة، د. خالد مجاهد، خروج 97 من المصابين بفيروس «كورونا» من مستشفيات العزل والحجر الصحي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 2172 حالة حتى اليوم.

وأضاف مجاهد أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًّا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع ليصبح 2655 حالة، من ضمنهم الـ 2172 متعافيًا. وقال مجاهد إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل والحجر الصحي تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

488 إصابة جديدة بـ«كورونا» في مصر والحصيلة ترتفع إلى 8964

وذكر مجاهد أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس «كورونا المستجد» حتى اليوم، الإثنين، هو 9746 حالة من ضمنهم 2172 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و533 حالة وفاة.

وعقدت د.هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان المصرية،  اجتماعها الدوري مع الأطقم الطبية بمستشفيات العزل عبر تقنية «الفيديو كونفرانس»، وذلك لمتابعة سير العمل والاطمئنان على توفير كافة الاحتياجات ومتابعة تطبيق بروتوكولات العلاج المحدثة ومعايير مكافحة العدوى.