تمديد الطوارئ في فلسطين شهرا لمواجهة «كورونا»

زوار يضعون كمامات لدى وصولهم إلى كنيسة المهد في بيت لحم بالضفة الغربية، 5 مارس 2020، (رويترز)

أصدر الرئيس الفلسطيني محمود عباس مرسوما رئاسيا بإعلان حالة الطوارئ لمدة 30 يوما اعتبارا من اليوم الثلاثاء؛ لمواجهة استمرار تفشي فيروس كورونا المستجد.

وجاء القرار الجديد بعد انقضاء فترة إعلان حالة الطوارئ لمدة شهرين في الأراضي الفلسطينية، حسب ما نقلته وكالة الأنباء «رويترز».

كانت وزيرة الصحة مي الكيلة أعلنت أمس الإثنين تسجيل ثماني إصابات جديدة بالفيروس في محافظة الخليل، ليصل إجمالي عدد الحالات المصابة بالفيروس بين الفلسطينيين إلى 532 إصابة، بينما سجلت أربع حالات وفاة بين الفلسطينيين منذ بدء انتشار الوباء في مارس الماضي.

الاحتلال يصعب مهمة الفلسطينيين
وفي بداية الأزمة، قال عباس إن فلسطين تواجه وضعا صعبا في ظل نقص الإمكانات أمام خطر هذا الفيروس القاتل، كما أن سلطات الاحتلال تصعب من مهمة الفلسطينيين، إذ سجلت في الأراضي المحتلة آلاف الإصابات.

وفي الوقت الذي كانت تضيق فيه القوات الإسرائيلية الخناق على الضفة الغربية، سمحت فجأة بتخفيف حركة التنقل، مما زاد من إقبال العمال الفلسطينيين في الأراضي المحتلة على العودة إلى الضفة، مما زاد العبء على الفلسطينيين الذين يسعون إلى احتواء المرض.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط