قبرص تفرض حظرا للتجول وتزيد من قيود «كورونا»

فرضت قبرص حظر تجول، الإثنين، لاحتواء انتشار فيروس «كورونا»، مما يوسع نطاق إجراءات العزل العام التي تم إقرارها قبل أسبوعين بعد ارتفاع عدد حالات الإصابة المسجلة في مطلع الأسبوع.

وقالت وزارة الصحة إنه ابتداءً من 31 مارس، يحظر على الأشخاص الذين لديهم بعض الاستثناءات مغادرة منازلهم بعد الساعة التاسعة مساءً بالتوقيت المحلي (1800 بتوقيت غرينتش) حتى الساعة السادسة من صباح اليوم التالي، بحسب «رويترز».

وتزيد التدابير، وهي الأكثر صرامة في أوقات السلم، من القيود المفروضة على مغادرة المنازل إلا بتصريح. وقالت السلطات إن القيود الجديدة ستعني أيضًا أن الأشخاص الذين يغادرون منازلهم في مهمة معلنة يمكنهم القيام بذلك مرة واحدة فقط في اليوم، بينما ستتضاعف الغرامات على مَن ينتهكون الأمر إلى 300 يورو (330.99 دولار).

واتخذت قبرص تدابير في وقت مبكر لمنع انتشار الفيروس. وقبل معظم الدول الأوروبية، أغلقت حدودها جزئيًّا في 14 مارس، ثم مددت إغلاقها أمام جميع الخطوط الجوية اعتبارًا من 21 مارس.

لكن ارتفاع عدد المصابين مطلع هذا الأسبوع أثار قلق السلطات، مثلما فعلت الطوابير الطويلة التي تشكلت أمام أجهزة الصراف الآلي في بعض المناطق صباح الإثنين.

وسجلت قبرص 35 حالة إصابة جديدة يوم الأحد، وهو ما يزيد على ضعف عدد المصابين المعلن يوم السبت، ليصل إجمالي عدد المصابين إلى 214 حالة. وجرى تسجيل ست حالات وفاة.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط