السيسي يعزي رئيس وزراء إيطاليا في ضحايا «كورونا» ويناقش تطورات القضية الليبية

الرئيس المصري يصافح رئيس الوزاراء الإيطاليى كونتي في لقاء سابق. (صفحة الرئاسة المصرية بالفيسبوك))

أجرى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي اتصالًا هاتفيًّا برئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي، وأعرب الرئيس المصري خلال الاتصال عن خالص التعازي في ضحايا فيروس «كورونا» في إيطاليا، مؤكدًا «دعم وتضامن مصر حكومة وشعبًا مع حكومة وشعب إيطاليا الصديق، والاستعداد التام لتقديم ما يمكن من دعم لتجاوز هذه المحنة».

وأعرب رئيس الوزراء الإيطالي عن «خالص تقديره وامتنانه للموقف المصري الداعم لإيطاليا في هذه الأزمة، مما يعكس عمق العلاقات الثنائية المتبادلة بين الجانبين على كافة المستويات، متطلعًا إلى التعاون المشترك في مجال تبادل الخبرات والتنسيق بين السلطات المختصة في البلدين في إطار الجهود الدولية لمكافحة الفيروس»، بحسب الناطق الرسمي باسم رئاسة الجمهورية.

وفي إطار العلاقات الثنائية، تمت مناقشة عدد من الموضوعات المتعلقة بالتعاون المشترك بناءً على ما تم الاتفاق عليه خلال زيارة رئيس الوزراء الإيطالي الأخيرة للقاهرة في ١٤ يناير الماضي، فضلاً عن تبادل الرؤى ووجهات النظر حيال بعض الملفات الإقليمية ذات الاهتمام المشترك، وفي مقدمتها تطورات القضية الليبية.

كما تم التطرق إلى آخر مستجدات قضية ريجيني في ضوء التعاون الحالي القائم بين سلطات التحقيق في مصر وإيطاليا، حيث جدد السيسي تأكيد الدعم الكامل للتعاون المشترك بين الأجهزة المختصة في البلدين لكشف ملابسات القضية.

المزيد من بوابة الوسط