بومبيو: زيارتي الرياض تأكيد على الالتزام الأميركي بأمن السعودية

وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو (أرشيفية: الإنترنت)

قال وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو إن زيارته العاصمة السعودية الرياض لتأكيد التزام الحكومة الأميركية بأمن المملكة.

ووصل بومبيو إلى الرياض، الأربعاء، وكان في استقباله بمطار الملك خالد الأميرة ريما بنت بندر بن سلطان آل سعود، سفيرة المملكة لدى واشنطن، وسفير الولايات المتحدة لدى المملكة جون أبي زيد، وعدد من المسؤولين، وفق وكالة «الأناضول» التركية.

وكتب بومبيو في تغريدة نشرها الأربعاء، عبر حسابه في «تويتر»: «أنا سعيد لعودتي وزيارتي الرياض لتأكيد التزام الحكومة الأميركية القوي بأمن المملكة». وأضاف «هناك حاجة مستمرة للوقوف مع السعودية في مواجهة سلوك إيران الخبيث في المنطقة».

وذكرت وسائل إعلام، أن زيارة بومبيو تأتي لإجراء محادثات حول قضايا الأمن الإقليمي والاقتصاد وحقوق الإنسان كقضية الطبيب السعودي الأميركي الجنسية وليد فتيحي الذي لا يزال قيد المحاكمة في المملكة بعد احتجازه قرابة عامين.

وسبق أن بعث أعضاء في مجلس الشيوخ الأميركي رسالة إلى بومبيو، دعوه فيها إلى طرح القضية خلال زيارته إلى المملكة.

وفتيحي تم احتجازه ضمن حملة «الريتز كارلتون» الشهيرة، في نوفمبر 2017، التي طالت أمراء ورجال أعمال ومسؤولين سابقين وحاليين في المملكة. وتنفي المملكة العربية السعودية عادة سوء معاملة المحتجزين، وتؤكد التزامها بالقانون.

المزيد من بوابة الوسط