موسكو ترفض في الأمم المتحدة إعلانا يطالب بوقف إطلاق النار في سورية

رفضت روسيا أن يتبنى مجلس الأمن الدولي إعلانًا يطالب بوقف العمليات القتالية واحترام القانون الإنساني الدولي في شمال غرب سورية، بناء على اقتراح فرنسا، وفق ما أفادت مصادر دبلوماسية.

وصرح السفير الفرنسي لدى الأمم المتحدة نيكولا دو ريفيير للصحافيين إثر اجتماع مغلق للمجلس تخلله توتر حاد «روسيا قالت كلا»، فيما قال نظيره البلجيكي مارك دو بوتسفيرف الذي يتولى الرئاسة الدورية للمجلس «ليس هناك إعلان»، وفق «فرانس برس».

المزيد من بوابة الوسط