الدفاعات السورية تتصدى لصواريخ مصدرها الجولان المحتل

دفاعات جوية سورية تتصدى لأهداف معادية فوق دمشق 15 سبتمبر 2018، (ا ف ب)

أعلنت وكالة الأنباء السورية الرسمية «سانا» أن الدفاعات الجويّة السورية تصدّت مساء الخميس لصواريخ فوق سماء العاصمة دمشق مصدرها الجولان المحتل.

ونقلت «سانا» عن مصدر عسكري قوله إنه «تم رصد صواريخ معادية قادمة من فوق الجولان، وعلى الفور تعاملت معها منظومات الدفاع الجوي وأسقطت عددا منها قبل وصولها إلى أهدافها».

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان أعلن في ساعة متأخرة من ليل أمس، أن «قصفا إسرائيليا استهدف مواقع لقوات النظام والميليشيات الإيرانية في محيط العاصمة»، مؤكدا إصابة عدد من الصواريخ لأهدافه، ولم يعقب الجيش الإسرائيلي على تلك الأنباء.

في حين أكد مراسل وكالة «فرانس برس» في دمشق سماع دوي انفجارات في أنحاء العاصمة السورية، ولم يتّضح في الحال ما إذا كان القصف قد خلّف إصابات بشرية أو أضراراً مادية.

اقرأ أيضا: روسيا تتهم إسرائيل بمحاولة تكرار حادثة الطائرة الأوكرانية فوق سورية

ومنذ اندلاع الصراع في سورية العام 2011، شنّ الجيش الإسرائيلي سلسلة من الغارات عليها، استهدفت حسب زعمه «مواقع للجيش السوري وأهدافا إيرانية وأخرى لحزب الله اللبناني».

والأسبوع الماضي قتل 23 مقاتلا على الأقل، بينهم جنود سوريون ومسلّحون موالون لطهران، في قصف جوي اتهم النظام السوري إسرائيل بشنّه على مواقع عسكرية قرب دمشق وفي جنوب البلاد.

وفي 14 يناير، تعرض مطار «تيفور» العسكري في وسط البلاد إلى قصف أودى بحياة ثلاثة مقاتلين موالين لإيران على الأقل، واتهمت دمشق إسرائيل بالوقوف وراء الهجوم.

المزيد من بوابة الوسط