ترامب يهنئ كيم جونغ أون بعيد ميلاده

دونالد ترامب مع الزعيم الكوري الشمالي. (أرشيفية: الإنترنت).

وجه الرئيس الأميركي دونالد ترامب التمنيات للزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون بمناسبة عيد ميلاده، كما أعلنت سول اليوم الجمعة، فيما لا تزال المحادثات النووية بين البلدين في طريق مسدود.

ولا تؤكد كوريا الشمالية أبدا رسميا سن كيم جونغ أون أو يوم ميلاده تحديدا، لكن النجم السابق في فريق كرة السلة شيكاغو بولز دينس رودمان أنشد أغنية وجه فيها التمنيات بعيد ميلاد سعيد للزعيم الكوري الشمالي في 8 يناير 2014 قبل مباراة استعراضية في بيونغ يانغ، ما يشير إلى أن عيد الميلاد في الثامن من يناير، حسب «فرانس برس».

وثيقة عقوبات
وفي وثيقة عقوبات أشارت وزارة الخزانة الأميركية إلى أن كيم أون ولد في ذلك اليوم العام 1984، ما يعني أن عمره حاليا 36 عاما، لكن هناك تكهنات أن يكون أكبر بسنة أو سنتين.

والتقى مستشار الأمن القومي الكوري الجنوبي تشانغ ايوي-يونغ، ترامب في واشنطن، الأربعاء الماضي، وقال إن الرئيس -الذي سبق أن تحدث في أوقات سابقة عن علاقة مودة تجمعه بكيم- تذكر عيد ميلاد الزعيم الكوري الشمالي.

وقال تشانغ للصحفيين عند عودته إلى كوريا الجنوبية اليوم الجمعة إن «الرئيس ترامب تمنى للزعيم كيم جونغ أون عيد ميلاد سعيدا، وطلب من الرئيس مون أن يوجه له هذه الرسالة»، مضيفا أن الرسالة سلمت بطريقة مناسبة دون تحديد كيف تم نقلها.

نزاع الكوريتين
ولا تزال الاتصالات بين الكوريتين متوقفة، فيما يواصل الإعلام الرسمي في بيونغ يانغ انتقاد القيادة في سول. وكان الزعيم الكوري الشمالي أعلن خلال لقاء مع الحزب الحاكم في ديسمبر الماضي، إنهاء تجميد التجارب النووية والصواريخ البالستية، مهددا بعرض سلاح استراتيجي جديد قريبا.

وقد عقد ترامب وكيم ثلاثة اجتماعات منذ يونيو 2018 لكن لم يتحقق أي تقدم ملموس في عملية نزع الأسلحة النووية لكوريا الشمالية.

المزيد من بوابة الوسط