قيادي في «الحشد الشعبي» يهدد واشنطن بضربة عراقية أكبر من الرد الإيراني

القيادي في قوات الحشد الشعبي العراقية قيس الخزعلي، (أرشيفية: الإنترنت).

توعد القيادي البارز في قوات الحشد الشعبي العراقية قيس الخزعلي بتوجيه ضربة عراقية للقوات الأميركية لا تقل عن مستوى الرد الإيراني، انتقاما لمقتل الجنرال الإيراني قاسم سليماني والقيادي العراقي أبو مهدي المهندس في ضربة أميركية ببغداد.

وقال الخزعلي وهو قائد فصيل «عصائب أهل الحق»، أحد أبرز فصائل الحشد الشعبي، في تغريدة عبر موقع «تويتر»، اليوم الأربعاء، إن «الرد الإيراني الأولي على اغتيال القائد الشهيد سليماني حصل، الآن وقت الرد العراقي الأولي على اغتيال القائد الشهيد #المهندس، ولأن العراقيين أصحاب شجاعة وغيرة فلن يكون ردهم أقل من حجم الرد الإيراني وهذا وعد»، حسب ما ذكرت «فرانس برس».

المزيد من بوابة الوسط