العراق يطلق 2700 معتقل من المتظاهرين منذ بدء الاحتجاجات

قالت مفوضية حقوق الإنسان في العراق، السبت، إنه تم إطلاق 2700 معتقل من المتظاهرين منذ بدء الاحتجاجات.

وأوضح عضو المفوضية علي البياتي، في بيان، أنه تم إطلاق أغلب المعتقلين بسبب التظاهرات التي اجتاحت عديد المدن والمناطق في العراق، مشيرًا إلى أن عدد من أُفرج عنهم بلغ 2700 معتقل منذ بداية انطلاق التظاهرات في الأول من أكتوبر الماضي، بحسب «سكاي نيوز».

ووفقًا للبيان الصادر عن مفوضية حقوق الإنسان في العراق، فإن مَن تبقى من المتظاهرين المعتقلين، المقدر عددهم بنحو 100 معتقل ما زالوا «قيد التحقيقات»، وأن هناك جهودًا لإطلاقحهم، بحسب ما ذكر مراسلنا في بغداد.

ونبهت المفوضية إلى أنه «لا توجد أية إحالة لأي قضية متظاهر حسب مواد قانون مكافحة الإرهاب كما أُشيع». وقالت المفوضية في البيان إنها تسلمت شكاوى بخطف «77 متظاهرًا أيضًا من قبل جهات مجهولة، حيث أطلق أو تم تحرير 12 منهم من قبل الجهات الحكومية».

وكانت المفوضية ذكرت في وقت سابق أن 166 شخصًا من المتظاهرين تم خطفهم من ساحات الاحتجاج، أو غابوا عنها من دون أن يعرَف مكان وجودهم حتى الآن. ويشهد العراق حملة خطف في صفوف الناشطين، تنفذها جهات مجهولة وكيانات مسلحة وخارجون عن القانون، حسب ما تقول جهات دولية، فيما تحوم الشبهات حول أيادٍ محلية مدعومة من إيران.

المزيد من بوابة الوسط