العاهل المغربي يدعو رئيس الجزائر الجديد إلى «فتح صفحة جديدة»

العاهل المغربي الملك محمد السادس في القصر الملكي بالرباط، 19 يونيو 2015، (ا ف ب)

دعا العاهل المغربي محمد السادس إلى «فتح صفحة جديدة» في العلاقات بين بلاده والجزائر، وذلك في برقية تهنئة وجهها إلى الرئيس الجزائري الجديد عبد المجيد تبون، وفق وكالة الأنباء الفرنسية.

وفي هذه البرقية القصيرة، دعا محمد السادس إلى «فتح صفحة جديدة في العلاقات بين البلدين الجارين، على أساس الثقة المتبادلة والحوار البناء»، علمًا بأن أزمة الصحراء الغربية لا تزال موضع خلاف بين البلدين. والحدود بين المغرب والجزائر مغلقة منذ العام 1994، ويعود آخر لقاء بين زعيمي البلدين إلى العام 2005.

وبعدما نجح مرتين في جمع المغرب وجبهة بوليساريو والجزائر وموريتانيا على طاولة واحدة، غادر الممثل الخاص للأمم المتحدة هورست كولر منصبه في مايو الماضي «لدواعٍ صحية»، دون تعيين خلف له.

والعام الفائت، عرض العاهل المغربي على الجزائر «آلية سياسية (جديدة) من الحوار والتشاور»؛ لإحياء العلاقات، من دون أن يلقى أي رد. وجاءت دعوته قبل بضعة أسابيع من جولة مفاوضات أولى برعاية المنظمة الأممية.

 

المزيد من بوابة الوسط