وزارة الدفاع التركية تعلن اعتقال 18 من عناصر النظام في سورية

قوات تركية على الحدود مع سورية، (الإنترنت: أرشيفية)

أعلنت وزارة الدفاع التركية، الثلاثاءن اعتقال 18 من عناصر النظام السوري، خلال العملية العسكرية «نبع السلام» الدائرة شمال شرق سورية، حسب وكالة الأنباء الفرنسية

وقالت الوزارة إن 18 شخصا أكدوا أنهم عناصر في النظام اعتقلوا أحياء في جنوب شرق رأس العين خلال عمليات استطلاع، منوهة بأنها تجري تحقيقا بالتعاون مع السلطات الروسية.

وتوصلت تركيا وروسيا الأسبوع الماضي إلى اتفاق ينص على سحب المقاتلين الأكراد السوريين من المناطق على طول الحدود السورية - التركية. وبموجب هذا الاتفاق، أمهلت أنقرة وحدات حماية الشعب الكردية 150 ساعة للانسحاب مع أسلحتهم من منطقة تمتد 30 كلم على الجانب السوري من الحدود التركية.

ومع انتهاء المهلة عصر أمس الثلاثاء، أعلن وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو أن القوات الكردية انسحبت كما كان مقررا. وقال إن «انسحاب الوحدات المسلحة من الأراضي التي يفترض أن يتم إنشاء ممر آمن فيها انتهى قبل الموعد المحدد».

دوريات مشتركة
وقال الرئيس التركي رجب طيب إردوغان إن نظيره الروسي فلاديمير بوتين أكد له أنه لن يسمح للمقاتلين الأكراد السوريين بالبقاء في المناطق السورية المحاذية للحدود التركية بـ«زي قوات النظام».

وصرح وزير الدفاع التركي، خلوصي أكار، إلى قناة «إن تي في» الخاصة بأن دوريات مشتركة تركية - روسية ستتحقق قريبا من انسحاب المقاتلين الأكراد من مناطق في شمال شرق سورية، من دون أن يذكر موعدا لذلك.

من جهته، قال رئيس دائرة الاتصالات في الرئاسة التركية، فخر الدين ألتون، الثلاثاء إن دوريات تركية - روسية ستتحقق مما إذا كان المقاتلين الأكراد أخلوا المنطقة. وبموجب اتفاق سوتشي من المقرر أن تبدأ تركيا وروسيا في تسيير دوريات مشتركة في شريط حدودي بعمق عشرة كيلومترات من الحدود.

وقالت وزارة الدفاع التركية إن هذه الدوريات ستنظم في المنطقة الحدودية باستثناء مدينة القامشلي، موضحا أن استعدادات بدأت بعمليات إزالة ألغام وطلعات جوية استطلاعية فوق الطرق التي ستمر فيها الدوريات المشتركة.

المزيد من بوابة الوسط