قتيلان من المتظاهرين في بغداد مع استئناف موجة الاحتجاجات

قتل متظاهران، اليوم الجمعة، في بغداد مع استئناف حراك احتجاجي أسفر مطلع أكتوبر عن مقتل أكثر من 150 شخصا، حسب ما أعلنت المفوضية الحكومية لحقوق الإنسان.

وقال عضو المفوضية، علي البياتي، لـ«فرانس برس»، إنه «حسب المعلومات الأولية، فإن المتظاهرين الاثنين أصيبا بقنابل مسيلة للدموع في الوجه، خصوصا مع استخدام القوات الأمنية لوابل من تلك القنابل في تفريق آلاف المحتجين عند مداخل المنطقة الخضراء في وسط بغداد. وأفاد البياتي عن إصابة نحو مئة شخص من المتظاهرين والقوات الأمنية بجروح».

المزيد من بوابة الوسط