استشهاد فلسطيني برصاص الاحتلال الإسرائيلي على حدود غزة

محتجون فلسطينيون في قطاع غزة، 30 أغسطس 2019، (فرانس برس)

أعلنت وزارة الصحة في قطاع غزة، التابعة لحركة حماس، اليوم الجمعة، استشهاد فلسطيني برصاص إسرائيلي على حدود القطاع.

وقال أشرف القدرة، الناطق باسم وزارة الصحة في غزة لـ«فرانس برس»: «استشهد المواطن علي سامي علي الأشقر (17عاما) برصاصة في العنق أطلقها جنود الاحتلال شرق جباليا».

وشارك آلاف الفلسطينيين، اليوم الجمعة، في «مسيرات العودة وكسر الحصار» الأسبوعية، على حدود قطاع غزة، حاملين الأعلام الفلسطينية، وأطلقت الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار، على مسيرات هذه الجمعة اسم «حماية الجبهة الداخلية».

اقرأ أيضا: «الجنائية الدولية» تأمر مجددًا بإعادة فتح ملف الهجوم الإسرائيلي على أسطول غزة في 2010 

ومنذ مارس 2018، يشارك فلسطينيون في مسيرات العودة قرب السياج الفاصل بين شرق غزة وإسرائيل، للمطالبة بعودة اللاجئين إلى مدنهم وقراهم، ورفع الحصار عن القطاع.

ويقمع الجيش الإسرائيلي تلك المسيرات السلمية بعنف؛ مما أسفر عن استشهاد عشرات الفلسطينيين، وإصابة الآلاف بجروح مختلفة.

السبت الماضي، أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة أن شابا توفي، متأثرا بجروح أصيب بها برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي، خلال احتجاجات الجمعة الأسبوعية قرب الحدود مع «إسرائيل»، وفق «فرانس برس».

المزيد من بوابة الوسط